الجمعة, أبريل 19, 2024
8.3 C
London
Homeالسياسةالرئيس بايدن يرفض اتفاقية الديون التي تحمي المتداولين في العملات المشفرة

الرئيس بايدن يرفض اتفاقية الديون التي تحمي المتداولين في العملات المشفرة

في خطابه الأخير خلال قمة مجموعة السبع، أعلن الرئيس جو بايدن بوضوح رفضه التوافق على أي اتفاقية ديون تحمي المتداولين في العملات المشفرة. يأتي هذا في إطار مناقشة أوسع عن التفاوض في الميزانية والانتباه المتزايد للعملات المشفرة من قِبَل المنظمين في الولايات المتحدة.

أكد الرئيس بايدن التزامه بالاتفاقات الثنائية واقتراحه الخاص بتخفيض الإنفاق بأكثر من تريليون دولار، مع رفضه للمقترحات التي يعتبرها غير مقبولة، خاصة تلك التي قد تهدد برامج المساعدة الغذائية من أجل حماية المتهربين الضريبيين الأثرياء والمتداولين في العملات المشفرة.

تواجه الولايات المتحدة تحديات كبيرة فيما يتعلق بالميزانية وتنظيم العملات المشفرة. وفي هذا السياق، يُعَدُّ قرار الرئيس بايدن برفض الاتفاقيات التي تحمي المتداولين في العملات المشفرة. فالعملات المشفرة برأيه تشكل تحديًا جديدًا للسلطات المالية والنقدية، حيث يتم تداولها عبر الحدود وتسهم في تهريب الأموال وتجنب دفع الضرائب. ولهذا السبب، فإن مواجهة هذا التحدي يعد أمرًا حاسمًا لتحقيق الاستقرار المالي وضمان تنمية اقتصادية مستدامة.

المصدر: TWitter

إخلاء مسؤلية

تلتزم كريبتوزيا بمبادئ الصحافة وتسعى دائمًا إلى تقديم تقارير شفافة وموضوعية. بهدف تقديم معلومات دقيقة وموثوقة في الوقت المناسب. ومع ذلك، يُوصى دائمًا بأن يتحقق القراء بشكل مستقل من الحقائق ويستشيروا خبيرًا مؤهلاً قبل اتخاذ أي قرار يعتمد على هذا المحتوى.

 

أحدث الأخبار

أخبار مشابهة